منتديات الأستاذ حسان عقاب للغة العربية وآدابها في التعليم الثانوي

[size="6"]عزيزي الزائر / هذه الرسالة تعني أنك غير مسجل معنا
أو أنك لم تسجل الدخول بعد،
فإن كانت هذه الزيارة الأولى فنأمل أن تسجل معنا لتفيد وتستفيد،
وإن كنت مسجلا معنا فنأمل أن تدخل...

منتديات اللغة العربية وآدابها في الطور الثانوي.
[/size]
منتديات الأستاذ حسان عقاب للغة العربية وآدابها في التعليم الثانوي
زائرنا الكريم،، نأمل أن تسجل ((من هنا)) لتفيد وتستفيد، وإن كنت عضوا فيمكنك الدخول ((من هنا))
المنتدى يحتوي على غرفة دردشة خاصة بالأعضاء،، لا تفوّت الفرصة،، دردش مع إخوانك

    التقويم النقدي للوحدة التعليمية السابعة

    شاطر
    avatar
    *(الأستاذ حسان)*
    المدير العام
    المدير العام

    عدد المساهمات : 291
    الـــتــــقــــيــيـــــم : 32
    تاريخ التسجيل : 22/07/2009
    الموقع : hacene-prof.alafdal.net

    التقويم النقدي للوحدة التعليمية السابعة

    مُساهمة من طرف *(الأستاذ حسان)* في السبت 6 أكتوبر 2018 - 9:57

    - ظاهرة الحزن و الألم في الشعر العربي المعاصر .
    - مظاهر الحزن والألم عند الشعراء المعاصرين و تعليل أسبابها النفسية و الاجتماعية و الحضارية:
    - تجسيد الشعراء العرب أثر الألم و الحزن في أعمالهم الأدبية:

    استقامت نغمة الحزن في شعرنا المعاصر حتى صارت ظاهرة تلفت الأنظار، بل يمكن أن يقال إن الحزن قد صار محورا أساسيا في معظم ما يكتب الشعراء المعاصرون من قصائد، وقد استفاضت هذه النغمة حتى أثارت كثيرا من المناقشات والجدل في المنتديات الأدبية الخاصة والعامة حول سبب تجذر هذه الظاهرة في القصيدة العربية المعاصرة، وربما تكمن علة هاته الظاهرة في طبيعة الحياة ذاتها، وفي ظروف العصر المرتهن بالفجائع الإنسانية.
    وتعد نازك الملائكة الشاعرة العراقية رائدة التجديد أهم شاعرة ركزت على هاته الظاهرة بكل أبعادها النفسية والروحية والفلسفية، وما قصيدة الكوليرا إلا دليلا على ذلك، فالعنوان يدل على المناسبة التي قيلت فيها، وكأنها علامة دالة على ظاهرة الحزن التي واكبت شعر نازك الملائكة بشكل خاص والشعر العربي المعاصر بشكل عام.

    س: لماذا احتلت ظاهرة القلق مساحة كبيرة في الشعر المعاصر؟
    ج: احتلت ظاهرة القلق مساحة كبيرة في الشّعر المعاصر نتيجة لطغيان التّفكير الماديّ على حساب القيّم الروحية والمبادئ الإنسانية وتفشي الظّلم و انتشار الجشع والأطماع الاستعمارية ممّا ولّد في نفوس الشّعراء الاضطراب والقلق والأسى والحزن، ومن هؤلاء:
    الشاعرة العراقية نازك الملائكة، عبد الرحمان جيلي، بدر شاكر السياب، صلاح عبد الصبور و غيرهم.



    ♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥التوقيع♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥
    قال الشيخ محمد سعيد رسلان ـ حفظه الله ـ :
    << ... فعلى طالب العلم أن لا يكون متدنّيا،،
    ومن أراد أن يجعله كذلك وكان سفلا
    فأراد أن يجذبه إليه فعليه أن يكون عليه مترفعا،،
    لا متكبرا... >>


      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء 14 نوفمبر 2018 - 23:12